وزير الخارجية يؤكد عدم مؤشرات إيجابية من قبل الإنقلابيين نحو السلام والعودة للمشاورات ‏
الخميس 1 يونيو 2017 الساعة 19:55

 أكد نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية عبد الملك المخلافي عدم مؤشرات إيجابية من قبل ‏الإنقلابيين نحو السلام والعودة للمشاورات وفقا للمرجعيات الثلاث.‏

وأشار المخلافي إلى أن الإنقلابيين غير مستعدين لأي خطوة حقيقية نحو السلام  لكنهم في ‏النهاية سيجدون أنفسهم مضطرين للرضوخ للسلام بعد الهزائم التي تعرضوا لها  مضيفا ‏بالقول إن الإنقلابيين إذا استجابوا لما نادى به المبعوث الأممي وما يطرحه المجتمع الدولي في ‏الانسحاب من الحديدة والتخلي عنها وذهاب الموارد للبنك المركزي ستكون خطوة إيجابية نحو ‏السلام والعودة للمشاورات وفقا للمرجعيات الثلاث.‏

وجدد وزير الخارجية التأكيد على أن الحكومة اليمنية لن تتوقف عن مد يدها للسلام والتعامل ‏مع المبعوث الأممي كما أنها لن تتوقف عن مواجهة الانقلاب.‏

وقال إن  الانقلابيين الذين رفضوا التعامل مع المبعوث الأممي وحاولوا إطلاق النار عليه ‏أثناء وصوله إلى صنعاء ولم يقوموا بلقائه ولم يناقشوا المقترحات التي تقدم بها ليس  لديهم ‏جدية في السلام عبر أي طريق وليسوا جادين في السلام ولا يدركون مخاطر الأوضاع ‏والمعاناة التي يعانيها الشعب اليمني.‏

وعن ميناء الحديدة أوضح وزير الخارجية بالقول إن هذا ما كان يحمله المبعوث الأممي من ‏أفكار ولكن الانقلابيين رفضوا حتى مجرد اللقاء معه لأنهم ليسوا مسؤولين ولا يدركون ‏مخاطر ما يحدث ولم يكونوا حريصين على وقف إطلاق النار في هذا الشهر الكريم  ولا على ‏إنهاء معاناة الناس وتجنيب الشعب اليمني الحرب ولا حل مشكلة الانقلاب ولا حتى الحل ‏الجزئي من خلال التخلي عن الحديدة التي يستخدمونها لتهريب السلاح الإيراني ولتوفير ‏موارد للحرب.‏

 
المزيد من نيوز يمن
سبافون
مقالات
باسور اسمه "علي محسن"

» يحيى الثلايا

قبل فوات الأوان

» د. أحمد عبيد بن دغر

الحدث العدني انقلابي بامتياز

» عبدالرقيب الهدياني

ابناء الارض ..

» علي الجرادي

ديكتاتور ..اسلامي..

» علي الجرادي

التقية التي تمزقت بخطاب الاعتراف

» الدكتور ياسين سعيد نعمان

جميع الحقوق محفوظة لموقع نيوز يمن © 2017