الموجز

صيارفة في صنعاء: الحوثي فرض 30 مليوناً علينا لدعم مليشياته

@ صنعاء، نيوزيمن، خاص: إقتصاد

2019-07-19 09:12:31

قال صيارفة بالعاصمة صنعاء، إن مليشيات الحوثي، الذراع الإيرانية في اليمن، فرضت عليهم دفع مبالغ مالية إضافية تحت مسمى دعم المجهود الحربي وإقامة الفعاليات الدينية مرتين في العام.

وحسب الصيارفة الذين تحدث إليهم نيوزيمن، فإن مليشيات الحوثي فرضت على كل صاحب محل صرافة دفع مبلغ يتراوح بين 25 إلى 30 مليوناً في السنة تحت مسمى دعم المجهود الحربي ونفقات علاج من يسمونهم بالمجاهدين (مليشياتها المسلحة).

وأضافوا إنهم دفعوا خلال الأشهر الستة المنصرمة من العام الجاري مبلغ 13 مليون ريال، بالإضافة إلى المبالغ القانونية التي تدفع باسم الضرائب والزكاة وغيرها والتي ارتفعت خلال السنوات الأربع من سيطرة المليشيات بواقع تجاوز 100%.

واشتكى الصيارفة من تهديد المليشيات لهم بإغلاق محلاتهم في حال رفضوا الدفع، مشيرين إلى أنهم لم يجدوا من يساندهم ضد إجراءات المليشيات التي باتت تسيطر على كل مفاصل الدولة في العاصمة وتسخرها لصالحها ولصالح القرارات الصادرة عن قيادة الحركة خارج إطار مؤسسات الدولة.

ومنذ سيطرة المليشيات الحوثية على العاصمة صنعاء باتت محلات الصرافة هي الوسيط الوحيد الذي يقوم بعمليات التبادل والتحويلات المالية بين مناطق سيطرة الحوثي ومختلف بلدان العالم بسبب عدم الاعتراف بشرعية الانقلاب الحوثي، وبات الصرافون هم الوسيلة الوحيدة التي يستطيع عبرها التجار والطلاب والمغتربون تحويل أموالهم من وإلى مناطق سيطرة المليشيات.

وقال الصيارفة، إنه في حال استمرار المليشيات في فرض الإتاوات عليهم فإن ذلك سيؤثر من قدرتهم على استمرار نشاطهم وسيؤثر بشكل سلبي على عملية التحويلات المالية للناس والتجار في مناطق سيطرة المليشيات، وأن ذلك قد يدفعهم إلى تعليق أعمالهم أو الإضراب عن العمل كما حدث خلال الفترة الماضية.