الموجز

جسور صنعاء مهددة بالانهيار ومليشيا الحوثي تناقش تنمية الجبايات

@ صنعاء، نيوزيمن، خاص: إقتصاد

2020-07-27 11:30:19

فيما تتسابق مليشيا الحوثي -الذراع الإيرانية في اليمن- على فرض جبايات وإتاوات مالية جديدة على المواطنين في مناطق سيطرتها، بعد نهبها لمرتبات الموظفين ومعاشات المتقاعدين وموارد السلطات المحلية، تهدد سيول الأمطار التي تشهدها العاصمة صنعاء بإسقاط عدد من جسور المدينة.

وفي هذا السياق حذّر مهندسون وخبراء من انهيار وشيك لجسر جولة مذبح - شارع الستين - الجامعة الجديدة، بمديرية معين، بفعل تآكل الخرسانة والقواعد الاسمنتية متأثرة بهطول الأمطار الغزيرة وتدفق السيول على المنطقة خلال الأيام القليلة الماضية.

وحسب مصادر محلية تحدثت إلى (نيوزيمن) فقد ظهرت تشققات عدة على قواعد الجسر، إثر استمرار تسرب مياه سيول الأمطار إلى القواعد، وتحويل محيط الجسر إلى بحيرة مائية، محذرين من أن استمرار ذلك يهدد بانهيار الجسر الذي توقف العمل فيه منذ العام 2011م.

ويأتي إهمال ترميم الجسور وتضررها من سيول الامطار في حين تزعم سلطات امانة العاصمة صنعاء، التي تسيطر عليها مليشيا الحوثي، مناقشتها لما وصفتها (خطة المشاريع الاستثمارية للربع الرابع 2019م والنصف الأول من العام الجاري).

وحسب الأنباء الرسمية في صنعاء فقد كشفت الخطة المزعومة تخصيص مبلغ (مليار و943 مليون ريال، في صيانة وتعبيد الطرق المتهالكة بمديريات الأمانة). 

وفي اجتماع معلن لمسئولي أمانة العاصمة كان لافتا حرص حمود عباد -المعين امينا للعاصمة- حث " المكاتب التنفيذية على العمل وفقاً لآلية لتنمية الموارد المحلية والبحث عن موارد أخرى حسب الأوعية المنصوص عليها في القانون والدستور".

وأشاد عباد "بدور المكاتب التنفيذية التي حققت زيادة في الإيرادات، مشدداً على المكاتب التي تراجعت إيراداتها وأخفقت مضاعفة جهودها وتعزيز مستوى الأداء وتلافي نواحي القصور".