حسن زيد يتهم طرف ثالث بالوقوف وراء احداث جامع التيسير

حسن زيد يتهم طرف ثالث بالوقوف وراء احداث جامع التيسير

السياسية - الثلاثاء 16 يوليو 2013 الساعة 11:40 م
نيوزيمن

اتهم امين عام حزب الحق حسن زيد ما اسماه طرف ثالث يعمل باسلوب مخابراتي بالوقوف وراء حادثة جامع التيسير بالعاصمة صنعاء، موضحا انه لا توجد طائفية باليمن . وقال في تصريح لوكالة "خبر" للانباء "ربما هناك احزاب سياسية تسعى للمتاجرة بالاسلام لمصالحها الشخصية وهذه الاحزاب الاسلام بريء منها، وان الطرف الثالث هو من يقف خلف الفتنة وباسلوب مخابراتي". وكشف زيد عن اجتماع عقد امس الاول بمنزل صادق الاحمر بحضوره وحضور صالح السنباني عن الاصلاح وعلي العماد عن انصار الله بهدف منع الاشكاليات وعدم تكرار وحدوث مثل هذه المشكلات المتمثلة بالاعتداء على جامع التيسيير او غيره .. لافتا الى ان الاجتماع عقد في منزل الاحمر كونه من كبار الشخصيات القبلية. وشرح زيد ما حصل في جامع التيسيير قبل ايام من احداث، مبينا ان المصلين كانوا في الركعة الثانية من صلاة التراويح عندما تفاجئوا باصوات الرصاص التي اطلقت الى صرح الجامع والقنابل الصوتية. واشار الى ان احداث الجامع ان توسعت كانت ستصل الى حرب اهليه بكل شارع ليس فقط بامانة العاصمة. وقال زيد "كلنا اخوه فالزيدي يصلي خلف السني معتقدا بصحه صلاته والعكس، وانه لا توجد جوامع للسنه وللشيعه باليمن فالكل يصلون في جامع واحد". واندلعت اشتباكات بين سلفيين وحوثيين في جامع التيسير قبل ايام على خلفية اداء صلاة التراويح، واسفرت الاشتباكات عن سقوط سبعة جرحى.