نائب رئيس "سي آي إيه": تنظيم القاعدة سيهددنا من أفغانستان

العالم - الأربعاء 15 سبتمبر 2021 الساعة 09:23 م
نيوزيمن، وكالات:

حذر مسؤولون أميركيون من أن تنظيم القاعدة قد يبدأ تهديد الولايات المتحدة داخليا من أفغانستان، خلال عام إلى عامين، وذلك بعد أيام من الانسحاب من البلد المضطرب.

وكرر المسؤولون بذلك تحذيرات صدرت قبيل الانسحاب الأميركي، الذي أنهى الحرب في أفغانستان بعد 20 عاما.

وقال نائب رئيس وكالة الاستخبارات المركزية (سي آي إيه) دافيد كوهين، إن الولايات المتحدة وجدت بالفعل "بعض المؤشرات على تحرك محتمل لتنظيم القاعدة في أفغانستان"، وذلك خلال قمة للاستخبارات والأمن القومي، الثلاثاء.

وفي القمة ذاتها، قدم الليفتانت جنرال سكوت بيرير الذي يرأس هيئة استخبارات الدفاع الأمريكية، الإطار الزمني المقترح لتهديد القاعدة.

ولطالما قال خبراء إن حركة طالبان المتطرفة التي تسيطر على أفغانستان حاليا لا تزال تحافظ على صلاتها بالقاعدة، التنظيم الإرهابي الذي لجأ إلى أفغانستان قبل هجمات 11 سبتمبر 2001.

وتشير تقديرات خبراء مكافحة الإرهاب قبل الانسحاب الأميركي، إلى أن تنظيم القاعدة له عدة مئات من المقاتلين داخل أفغانستان.