طالبوا بعودة القوات الإماراتية والنخبة.. صعيد شبوة يدعو التحالف للتحقيق في تسليم الإخوان لبيحان

الجنوب - الخميس 21 أكتوبر 2021 الساعة 09:34 م
شبوة، نيوزيمن:

طالب المئات من أبناء مديرية الصعيد في محافظة شبوة، الخميس، بمنطقة يشبم، عبر وقفة احتجاجية، بسرعة إنقاذ شبوة من الميليشيات المحتلة لها.

وندد المحتجون عبر لافتات رُفعت بالوقفة، بسقوط مديريات بيحان الثلاث بأيدي ميليشيات الحوثي. 

واستنكر المحتجون تساهل سلطات الإخوان مع تمدد ميليشيات الحوثي وتسليمها مديريات بيحان الثلاث بكافة قواتها ومعسكراتها دون أي تدخل أو محاولة التصدي لها، واستمرارهم بشن حملات الاعتقالات التعسفية ضد أبناء المحافظة، وتجاهلهم التصدي لتقدم ميليشيات الحوثي نحو عتق.

وأصدر المحتجون بياناً دعا الأخوة في التحالف العربي إلى تشكيل لجنة لتقصي الحقائق لسقوط مديريات بيحان الثلاث، ومحاسبة كل من كان له دور في خيانة شبوة وأبنائها، كما دعا البيان إلى سرعة عودة القوات الإماراتية وتسليمها الملف العسكري والأمني بعد الفشل الذي لحق بشبوة بعد مغادرة قوات النخبة الشبوانية منها.

وشدد البيان على سرعة عودة قوات النخبة الشبوانية لما لها من أهمية بالغة في التصدي لكافة التشكيلات الميليشاوية الإرهابية والتي عاودت انتشارها بتسهيل من قبل السلطات الإخوانية. 

واستنكر المحتجون ما تمارسه سلطة الإخوان بمنع رجال المقاومة البقاء في الخطوط الأمامية لمواجهة ميليشيات الحوثي بالصفراء وغيرها من المواقع. 

وأكد رئيس لجنة الاعتصام السلمي الأستاذ محمد عبدالله العبد، بأنهم مستمرون بإقامة مخيم الاعتصام السلمي "المفتوح" بمنطقة يشبم حتى تلبية مطالبهم المشروعة وتحرير شبوة.