الأولى منذ 10 سنوات.. محمد بن زايد يزور تركيا

العالم - الاثنين 15 نوفمبر 2021 الساعة 07:35 م
نيوزيمن، إرم نيوز:

قال مسؤولان تركيان، الاثنين، إن ولي عهد أبوظبي بدولة الإمارات الشيخ محمد بن زايد، سيزور تركيا ربما يوم 24 نوفمبر، لإجراء محادثات مع الرئيس رجب طيب أردوغان.

وقال أحد المسؤولين التركيين لوكالة رويترز، إن أردوغان والشيخ محمد سيناقشان العلاقات الثنائية والتجارة والتطورات الإقليمية والاستثمارات.

وقال المسؤول الثاني للوكالة، إن الزيارة ”تطور مهم لتحسين العلاقات الإقليمية وتخفيف التوتر“ لكنه أضاف إن الموعد النهائي لم يتحدد بعد.

وكانت آخر زيارة لبن زايد إلى تركيا في فبراير 2012.

وتأتي الزيارة المرتقبة، بعد اتصال أجراه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مع ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد، في أغسطس الماضي.

 وبعد المكالمة بأسبوعين استقبل أردوغان، في أنقرة، وفدا إماراتيا برئاسة الشيخ طحنون بن زايد، مستشار الأمن الوطني في الإمارات.

وأكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في تصريحات أدلى بها عقب اللقاء، أن الإمارات طرف محوري في المنطقة، مشيرا إلى تطلعه إلى لقاء ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد في المرحلة المقبلة.

وأشار إلى إجراء نقاشات مهمة حول الاستثمارات الإماراتية في تركيا.

 وأوضح أن لدى الإماراتيين خططا استثمارية جادة للغاية، مبديا أمله أن تطلق الإمارات استثمارات جادة في تركيا.

وبشأن العلاقات الثنائية بين البلدين، قال أردوغان، ”إن هناك تقلبا بالعلاقات بين الدول، وحصل ذلك بالفعل، قبل بضعة أشهر عقدت الاستخبارات التركية اجتماعات مع أبوظبي، وهذه الاجتماعات أوصلت علاقاتنا إلى مرحلة معينة.

وتابع، "في الفترة المقبلة قد نعقد لقاءات مع الشيخ محمد بن زايد، وبعد اجتماع اليوم نأمل أن نلتقي، لأننا نهتم بالأطراف المحورية في المنطقة لتتحدث معا وتحل مشاكلها.. هذا الأمر في غاية الأهمية بالنسبة إلي“.

وبحسب وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية ”وام“، بحث الجانبان خلال اللقاء ”سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات العربية المتحدة والجمهورية التركية، خاصة التعاون الاقتصادي والتجاري، والفرص الاستثمارية في مجالات: النقل، والصحة، والطاقة، بما يحقق المصالح المشتركة بين البلدين“.

من جانبه، وصف الدكتور أنور قرقاش، المستشار الدبلوماسي لرئيس الإمارات، هذا اللقاء بأنه ”اجتماع تاريخي وإيجابي“.

وقال قرقاش في تغريدة على حسابه بموقع ”تويتر“: ”اجتماع تاريخي وإيجابي للشيخ طحنون بن زايد مع فخامة الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، وكان التعاون والشراكات الاقتصادية المحور الرئيسي للاجتماع“.