قمة خليجية تجمع عمان والبحرين وتنافُس تونسي سوري على التأهل لربع نهائي كأس العرب

رياضة - الاثنين 06 ديسمبر 2021 الساعة 11:30 ص
عدن، نيوزيمن:

تنطلق، الاثنين، مواجهات الجولة الثالثة والأخيرة من دور المجموعات لبطولة كأس العرب 2021، ويضرب منتخب تونس، موعداً مصيرياً مع نظيره الإماراتي، بستاد الثمامة ضمن منافسات المجموعة الثانية. 

ويحتل منتخب الإمارات صدارة المجموعة الثانية برصيد 6 نقاط، من فوزين حققهما على سوريا وموريتانيا، ويأتي خلفه منتخب تونس بـ3 نقاط، من فوز على موريتانيا وخسارة أمام سوريا. 

ويدرك الأبيض الإماراتي ونسور قرطاج جيدا، أنه لا مفر من الفوز في لقاء اليوم، حتى لا يغادر أي منهما البطولة مبكرا، في ظل السيناريوهات المتعددة في المجموعة الثانية، والتي تحسم فيها تذكرتا التأهل خلال الجولة الأخيرة. 

ولا تزال بطاقتا التأهل معلقتين بين منتخبات المجموعة الأربعة، الإمارات وتونس وسوريا وموريتانيا، رغم أن آمال الأخير ضعيفة. 

ولن تكون مهمة نسور قرطاج سهلة أمام منتخب الإمارات الذي يتصدر ويكفيه التعادل للمرور إلى دور الثمانية، دون انتظار نتيجة اللقاء الثاني لحساب نفس المجموعة بين سوريا وموريتانيا.  

وضمن نفس المجموعة أيضاً يلتقي منتخبا سوريا وموريتانيا، بستاد الجنوب، المواجهة لا تقبل القسمة على اثنين بالنسبة لنسور قاسيون الذي افتتح البطولة بهزيمة أمام الأبيض الإماراتي (2-1)، لكنه استعاد توازنه وقلب التوقعات بمفاجأة من العيار الثقيل بفوزه على تونس (2-0)، ليدخل موقعة موريتانيا بطموح الفوز والاستمرار بالبطولة. 

المنتخب السوري يحتل المركز الثالث بالمجموعة الثانية، وفي رصيده 3 نقاط متساويا مع تونس صاحبة المركز الثاني والتي تتقدم بفارق الأهداف. 

وضمن مواجهات المجموعة الأولى، يستضيف ستاد البيت، مواجهة تجمع بين المنتخب القطري والعراقي، ويتصدر منتخب قطر المجموعة الأولى برصيد 6 نقاط، وثانيا يأتي منتخب العراق برصيد (نقطتين) من تعادلين، ثم يتساوى عمان والبحرين برصيد نقطة واحدة. 

وكان العنابي قد ضمن التأهل بعدما حقق فوزه الثاني تواليا على حساب المنتخب العماني في وقت قاتل، بالمباراة التي أقيمت يوم الجمعة بهدفين لهدف. 

ومن المنتظر أن يخوض المنتخب القطري المباراة بتشكيلة تجمع بين اللاعبين الأساسيين والاحتياطين، خاصة أن الفريق ضمن الصدارة. 

وضمن نفس المجموعة، يلتقي الأحمران العماني والبحريني وجها لوجه، في قمة خليجية، ويحتل المنتخب العماني المركز الثالث في المجموعة الأولى برصيد نقطة واحدة، متساويا مع البحرين في النقاط، لكن منتخب السلاطين يتفوق بفارق الأهداف.

وتحمل مواجهة اليوم أهمية كبيرة بالنسبة للمنتخبين، لأنهما ينافسان المنتخب العراقي على خطف البطاقة الثانية المؤهلة إلى الدور ربع النهائي، ويملك المنتخبان الفرصة لخطف بطاقة التأهل الثانية، حيث يحتاج المنتخب العماني إلى الفوز على البحرين وعدم فوز العراق على قطر في الجولة ذاتها، أو التعادل أمام البحرين وخسارة العراق أمام قطر ليحسم تأهله. 


ونفس الأمر بالنسبة للمنتخب البحريني، فلا بديل أمامه سوى الفوز على عمان، وانتظار تعثر العراق أمام قطر، حتى لا يودع البطولة من الدور الأول.