السيسي: مصر كانت عرضة للضياع والخراب في 2011

العالم - الثلاثاء 28 ديسمبر 2021 الساعة 06:43 م
نيوزيمن، وكالات:

اعتبر الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، أن بلاده كانت معرضة "للضياع والخراب" خلال أحداث عام 2011.

وقال السيسي في تصريحات، الثلاثاء، عقب افتتاحه مشروعات بصعيد مصر: "البلاد كانت هتضيع (معرضة للضياع) في 2011.. كانت معرضة للخراب".

وتابع "لن أنسى 2011.. ويا مصريين لا تنسوها.. كل إجراء وخطوة تعملوها لا تنسوا 2011.. ربنا أنقذكم من الخراب والدمار من أجل خاطر 100 مليون (مصري) والبسطاء".

وأضاف: "هل نكرر نفس المسار مرة أخرى؟ لا لن يحدث.. هل الكلام ده (هذا) هيزعلكم (يحزنكم)؟.. أنا خايف على البلد".

وأدت احتجاجات واسعة قادتها جماعة الإخوان ضمن ما اسمي ب"الربيع العربي" وتخللتها أعمال عنف وضغوط متزايدة من الجيش إلى تنحي الرئيس المصري الأسبق، حسني مبارك في فبراير 2011.

وخلال المرحلة الانتقالية، شهدت البلاد اضطرابات أمنية وسياسية واسعة، حتى تم تنظيم انتخابات رئاسية في 2012 فاز بها مرشح الإخوان الدكتور محمد مرسي.

وفي 2013، أطاحت انتفاضة الشعب المصري ضد حكم الإخوان بمرسي من السلطة.