إرهابيو الصومال يستولون على مدينة بلعد

العالم - الخميس 30 ديسمبر 2021 الساعة 06:59 م
نيوزيمن، وكالات:

استولى مسلحو حركة الشباب، الفرع المحلي لتنظيم القاعدة الإرهابي في الصومال، الخميس، على مدينة “بلعد” الواقعة على بعد 37 كلم من العاصمة الصومالية مقديشو.. بحسب ما ذكر موقع الصومال الجديد.

ومدينة “بلعد” من مدن إقليم شبيلي الوسطى في ولاية هيرشبيلي، وسبق أن شنت حركة الشباب مرارا هجمات على المدينة واستولت عليها لفترة وجيزة، لكنها انسحبت عنها في وقت لاحق.

ووقع الهجوم وسط تصاعد التوتر في مقديشو إثر إصدار الرئيس المنتهية ولايته محمد عبد الله فرماجو قرارا، يوم الاثنين الماضي، يقضي بتعليق صلاحيات رئيس الوزراء محمد حسين روبلي بذريعة الاشتباه بتورطه في الفساد.

 وقد وصف رئيس الوزراء هذا التحرك بأنه محاولة انقلاب على الحكومة الشرعية وطلب من قوات الأمن أن تأخذ أوامرها من مكتبه لا من الرئيس المنتهية ولايته.

ويخشى شركاء البلاد الدوليون أن يصرف هذا النزاع أنظار الحكومة عن الحرب على حركة الشباب المتطرفة.

وتسعى الحركة للإطاحة بالحكومة وفرض سيطرتها المسلحة على الصومال.