أثينا عدتها "قرصنة".. إيران تحتجز ناقلتي نفط يونانيتين بالخليج

العالم - السبت 28 مايو 2022 الساعة 05:18 م
نيوزيمن، وكالات:

أعلن «الحرس الثوري» الإيراني مساء الجمعة، أنه احتجز ناقلتي نفط يونانيتين في الخليج بسبب انتهاكات «غير محددة»، في خطوة تأتي وسط توتر بين طهران وأثينا بعد إعلان الأخيرة أنها ستسلم واشنطن حمولة من النفط الإيراني كانت على متن ناقلة أوقفتها في وقت سابق.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية عن بيان لـ«الحرس الثوري» قوله، إن «القوات البحرية التابعة للحرس الثوري احتجزت ناقلتين يونانيتين لارتكابهما انتهاكات في مياه الخليج».

وعلى الأثر، اتهمت وزارة الخارجية اليونانية إيران بممارسة «القرصنة» بعد احتجاز ناقلتي النفط.

وقالت في بيان، إن «هذه الأفعال هي بمثابة قرصنة»، داعية المواطنين اليونانيين إلى تجنب التوجه إلى إيران.

وأكدت أثينا أن مروحيات تابعة للبحرية الإيرانية أنزلت عناصر مسلحين على الناقلتين في وقت سابق الجمعة. 

وأوضحت الخارجية، أن إحدى الناقلتين كانت تُبحر في المياه الدولية، فيما الثانية كانت موجودة قرب السواحل الإيرانية.

وأضافت إن 9 يونانيين هم ضمن طاقمي السفينتين، رافضة تحديد عدد البحارة الآخرين على متنيهما. 

وتابعت: إن السلطات اليونانية أبلغت الاتحاد الأوروبي والمنظمة البحرية الدولية بالحادث.

وفي وقت سابق الجمعة، ذكر موقع «نور نيوز» شبه الرسمي، أن إيران قررت اتخاذ «إجراءات عقابية» ضد اليونان بسبب مصادرة شحنة نفط إيرانية قبالة الساحل اليوناني.

 ولم يذكر الموقع، المقرب من أحد أجهزة الأمن الإيرانية، طبيعة الإجراءات التي قد تتخذها إيران.

ونقلت وسائل إعلام إيرانية عن بيان لوزارة الخارجية القول: إن إيران استدعت مبعوث سويسرا، الممثل للمصالح الأميركية في طهران، للاحتجاج على مصادرة الولايات المتحدة شحنة نفط إيراني من سفينة تشغلها روسيا قرب اليونان.

وطالبت إيران عبر وزارة خارجيتها، بالإفراج عن ناقلة النفط التي أعلنت اليونان أنها ستسلم حمولتها للولايات المتحدة، معتبرة أن ذلك يشكل «انتهاكاً» للقوانين الدولية.