وداع مؤثر لنجم التنس السويسري روجر فيدرر في آخر مبارياته بكأس ليفر

رياضة - السبت 24 سبتمبر 2022 الساعة 04:50 م
عدن، نيوزيمن:

ودَّع النجم السويسري روجر فيدرر، ملاعب الكرة الصفراء بالدموع، بعد المواجهة التي خسرها رفقة الإسباني رافاييل نادال في مباراة بالزوجي بكأس ليفر، أمام الثنائي الأمريكي فرانسيس تيافو، وجاك سوك.

وحسم سوك وتيافو المباراة لفريق العالم، بنتيجة 4-6 ،و7-6، و(11-9) ليمنحا فريق العالم الانتصار الثاني ليعدلا النتيجة (2-2) في النقاط، على أن يتوج باللقب الفريق الأول الذي يحصد 13 نقطة.

وسبق وأن أعلن فيدرر قبل انطلاق المنافسات أن كأس ليفر ستكون الأخيرة في مسيرته الاحترافية، وأنه لن يخوض سوى مباراة الزوجي رفقة نادال، الذي بكى تأثرًا ببكاء صديقه ومنافسه.

وانهمرت دموع أسطورة التنس، السويسري روجر فيدرر، خلال كلماته الوداعية للجماهير، حيث قال: "أعتقد أنه كان يومًا رائعًا، قلت لزملائي إنني سعيد ولست حزينًا، أنا سعيد للغاية بالتواجد هنا، استمتعت كثيرًا مرة أخرى".

وتابع: "ربما هذه المرة الأخيرة، لكن الشباب والجماهير والعائلة هنا، ولم أشعر بالضغط كثيرًا، لم أشعر بخسارة الكثير، في النهاية قدمنا مباراة كبيرة، والجميع كان سعيدًا بهذا الأداء، وبالطبع اللعب مع رافا وإلى جوار جميع الأساطير، شكرًا لكم جميعًا".

وواصل الأسطورة، الذي لم يكف عن البكاء طوال حديثه: "استمتعت بارتداء أحذيتي للمرة الأخيرة، جئت هنا بصحبة أصدقائي وأسرتي ورفقائي، أنا سعيد للغاية بخوض هذه المباراة".

وأضاف: "لم أنتظر كل ما حققته على الإطلاق، كنت فقط أرغب في لعب التنس، كان الأمر مثاليا، نهايتي جاءت كما توقعت".

ويعد فيدرر اللاعب الأكبر سنًا الذي يتصدر التصنيف العالمي (36 عاما)، كما أنه الأكثر تصدرًا للتصنيف لأسابيع متتالية (237 أسبوعًا من 2004 حتى 2008)، من أصل 310 أسابيع ظل فيها على قمة التنس، والمتوج ب20 لقبا للجراند سلام.

وقد فاز في المجمل بـ103 ألقاب، وهو ثاني أكثر اللاعبين تتويجا في التاريخ، خلف الأمريكي جيمي كونرز (109).