غياب المعلمين والكتب أبرز مشاكل الشعب بذو باب ووكيلها يناشد مكتب التربية

المخا تهامة - السبت 24 سبتمبر 2022 الساعة 06:34 م
ذو باب، نيوزيمن، خاص:

تعاني مدرسة الشعب في مديرية ذو باب، كغيرها من المدارس الأخرى في المديرية المطلة على البحر الأحمر،  من غياب الكادر التعليمي، والكتاب المدرسي.

وقال وكيل المدرسة الأستاذ/ محمد عبدالله حسن أبكر، لنيوزيمن إن غياب الكادر التربوي سبب لنا مشاكل كثيرة، وأنه أبلغ الجهات المختصة بضرورة ضبط المدرسين المتغيبين مع ضرورة زيادة عدد المعلمات المتطوعات دون فائدة.

وأضاف إن المدرسة تعاني كذلك من عدم توفر الكتاب المدرسي، الذي يعد مهما للطلاب، مما يجعل الوضع التعليمي متدهورا وصعبا للغاية.

وكان مديرو مدارس ذو باب اشتكوا في مرات سابقة من إحجام غالبية المعلمين عن الحضور لتعليم الطلاب، نظراً لغياب الرقابة الفاعلة من مكتب التربية بالمديرية.

واكدوا أن غالبية المعلمين ليس لهم أعذار تبرر غيابهم، وأن غالبية المدارس خصوصاً في الأرياف، تعاني من نفس المشكلة.

ويتخوف آباء الطلاب من أن رفض المعلمين الالتزام بالدوام المدرسي، يحرم الطلاب من دروسهم التعليمية ويعزز من ثقافة الجهل والتسرب الدراسي.