رسالة للمجتمع الدولي.. جرائم الحوثي على طاولة معارض هولندا وسويسرا

السياسية - الثلاثاء 27 سبتمبر 2022 الساعة 08:21 م
عدن، نيوزيمن:

من مدينة هارلم في هولندا، كشف معرض للصور جرائم مليشيات الحوثي الإرهابية، المدعومة إيرانياً، ضد أطفال اليمن في فعالية حقوقية تزامنت مع فعاليات الدورة الـ51 لمجلس حقوق الإنسان.

ووثقت صور المعرض الذي نظمه المركز الهولندي اليمني بالتعاون مع منظمة ميون لحقوق الإنسان، في هولندا وسويسرا، انتهاكات الحوثي وأظهرت صوراً لضحايا تجنيد الأطفال في اليمن.

واُعتبر المعرض رسالة إلى المجتمع الدولي، حيث طالب حقوقيون بمحاسبة ذراع إيران بتجنيد الأطفال.

وقال رئيس المركز الهولندي اليمني الشرق الأوسطي للدفاع عن الحقوق والحريات ناصر القداري، إن اليمن يشهد كارثة حقيقية ويأتي هذا المعرض لجذب انتباه المنظمات الهولندية والدولية لتشارك اليمنيين مهمة نقل هذه المأساة للمجتمع الدولي.

وذكر القداري أن اليمن يواجه إشكالية كبرى بسبب أن عدد الأطفال من 12 عاما إلى 18 عاما بدأ ينقرض بسبب زج ذراع إيران بهم في محارق الموت.

واعتبر الصور عبارة عن رسائل وصلت متأخرة وكان يفترض أن يراها العالم بشكل مبكر ولا ننتظر أن يسقط 30 ألف طفل قتيلا في معركة الحوثي البائسة، مطالبا المنظمات الهولندية والدولية بنقل مأساة الأطفال للعالم ومحاسبة قيادات الحوثي.

فيما عرضت مؤسسة تمكين المرأة اليمنية، بالتعاون مع الرابطة الإنسانية للحقوق، معرضا مصورا في مقر الأمم المتحدة في جنيف بعنوان «100 حكاية إنسانية من اليمن» وثقت خلالها جرائم وانتهاكات مليشيا الحوثي بحق المدنيين في اليمن.

وضم المعرض صورا وإنفجرافيك وفلاشات لجرائم وانتهاكات ذراع إيران في مختلف المحافظات اليمنية، ويُبرز عددا كبيرا من الضحايا نساءً وأطفالا بين قنص وقصف وألغام وتجنيد إجباري وإخفاء قسري.