اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

رمضان اليمنيين.. حرب تضاعف المعاناة وتعكر ‏روح الشهر

الرئيسية متفرقات الأربعاء 16 مايو 2018 - الساعة (9:33) مساءً

تعز، نيوزيمن، خاص:

يحل رمضان على اليمنيين هذا العام وقد تضاعفت معاناتهم أكثر بسبب انقلاب مليشيا الحوثي ‏والحرب التي فرضتها على الشعبي اليمني.‏

معاناة إنسانية واقتصادية أثقلت كاهل اليمنيين وسط تقديرات دولية بأن يكون نصف السكان ‏يعيشون تحت خط الفقر ونحو عشرة ملايين آخرين يعانون من انعدام الأمن الغذائي.‏

يقول محمد صالح من سكان تعز: "‏أنهكت حرب الانقلابيين الجسد اليمني واقتصاده الهش وحولت حياته المتواضعة إلى جحيم ‏بسبب ما آل إليه الوضع في البلاد من انقطاع لرواتب الموظفين وتوقف فرص العمل واستهلاك ‏مدخراتهم".‏

ويضيف لنيوزيمن: الحال والوضع المعيشي لدى اليمنيين كل اليمنيين لم يعد بمقدور الكلمات شرحه ووصفه ‏ورغم ذلك فإن منصات التواصل الاجتماعي ضاقت ذرعا وهي تروي بالحرف والصورة هذا ‏الظرف الحالك السواد.‏

فيما يسرد "ياسين الشرعبي" لنيوزيمن حكايته وهو يستقبل رمضان وقد ‏عجز عن شراء متطلبات منزله بعد مضي ‏أشهر من توقف صرف رواتب موظفي جهاز الدولة ‏بشقيه المدني والعسكري.‏

ويقول عبدالرحمن صالح في هذه الأيام من قبل ثلاثة اعوام، كنت أتجول في المحال التجارية الكبيرة بصنعاء لشراء ‏حاجيات المنزل لاستقبال الشهر الكريم لكن هذا العام وانا نازح في ريف تعز و‏أظهرت عجزي ولم يعد بمقدوري توفير متطلبات الشهر.

وأضاف: بالكاد أشتري خبزًا لأسرتي وأوفر إيجار ‏الشقة التي أسكن بها.‏

أما محمد سلطان، فيسرد مشاهداته حاكيا عن الظروف التي ‏أجبرت فئات كثيرة من المجتمع كانوا في مواقع ‏وظيفية جيدة، على بيع ما يملكون من أجل مواجهة ‏الأوضاع المعيشية الصعبة.‏

وقال: "بين الفينة والأخرى أشاهد زملاء وأصدقاء ‏كانوا في مواقع وظيفية جيدة وبعضهم أكاديميون ‏يبيعون أثاث منازلهم لكي يواجهوا ظروف المعيشة بسبب حرب الحوثيين ومصادرتها قوت اليمنيين”.‏

انفوجرافيك.. معركة الساحل تلتهم قيادات الحوثي

انفوجرافيك .. مسمار أخير في نعش الحوثي

انفوجرافيك.. القطاع البنك في اليمن يعاني

انفوجرافيك.. الرعد الأحمر عملية برمائية للقوات الإماراتية 

انفوجرافيك.. مجلس التعاون الخليجي يحدد ثلاثة مسارات لحل أزمة اليمن