اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

ربيعة.. ابنة العاشرة التي أحالتها الحرب إلى "ميكانيكية"

الرئيسية عائليات الإثنين 10 سبتمبر 2018 - الساعة (9:58) مساءً

الحديدة، نيوزيمن، إسماعيل القاضي:

مقعد في فصل دراسي هو المكان الطبيعي لطفلة في ربيعها العاشر كـ"ربيعة"، لكن هذه الأخيرة اكتوت ببارود الحرب وغيرها كثيرون من أطفال اليمن.

تعمل الطفلة ربيعة، التي لم تكمل ربيعها العاشر بعد، في ورشة لتغيير إطارات السيارات، في سوق النجيبة شرق مدينة المخا الساحلية.

ورثت "ربيعة" المحل والمهنة عن أبيها الذي فقدته مع واحد من إخوانها بقصف استهدف تعزيزات لميليشيا الحوثي تحصنت في السوق، واستخدمت المدنيين دروعاً بشرية، وصارت ربيعة الآن تقوم بمهام الأب في العمل بالمحل وإعالة إخوانها.

أتقنت ربيعة مهنة تغيير إطارات السيارات بمساعدة شقيقها صخر، رغم أن هذه المهنة الميكانيكية معقدة وليس سهلاً مراسها، فضلاً عن كونها، أي ربيعة، طفلة حديثة السن.

ربيعة واحدة من آلاف الأطفال اليمنيين على قائمة ضحايا الميليشيا الحوثية، ذلك أنها نجت من قذائف مسيرة الخراب، لكن الأخيرة تسببت بفقدان والدها وشقيقها، لتجد الطفلة البريئة نفسها في معركة غير متكافئة مع لقمة العيش.

نساء تعز القديمة في مواجهة الحشد الإخواني

مقاتلو إب في كل الجبهات إلا في إب.. «أصيلة الدودحي» جيشنا الوطني!

في حال السلام.. اليمن يحتاج 18 مليار دولار سنوياً لمدة 5 أعوام للتعافي

هادي ومحسن والمقدشي والبركاني والعليمي وجيش وطني لا تعرفه الدودحية

برعاية "حِياد" الشرعية.. الحوثي يخمد المقاومات القبلية والمحلية