اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

أطلقت عليه النار واختطفته.. زاهر ضحية المليشيات المخفي في سجونها منذ عام ونصف

الرئيسية عين على المخا الإثنين 20 مايو 2019 - الساعة (12:32) صباحاً

المخا، نيوزيمن:

عندما ذهب زاهر محمد مفلح مع أحد أصدقائه، قبل عام ونصف وعلى متن دراجته النارية، إلى سوق البرح متخذاً طريقاً فرعياً وهو خط موزع تجنباً للاشتباكات من أجل شراء القات لبيعه في المخا؛ تعرض لحادثة أليمة من قبل مليشيات الحوثي المرتبطة بإيران وأبقته مخفياً عن أسرته منذ ذلك اليوم وحتى هذه اللحظة.

فأثناء سيره على الخط الرابط بين المخا وموزع تعرض لطلق ناري من دورية حوثية مما أدى إلى إصابة زاهر (27 عاماً) بجروح بليغة وانقلاب دراجته النارية على الطريق الفرعي بوادي موزع المسمى بالسائلة.

نهض صديقه الذي يشاركه ركوب الدراجة النارية ويدعى أبو الغيث مرتعباً من هول الكارثة التي حلت بهم، واحتار في كيفية التصرف في موقف كهذا، ففكر بالعودة سريعاً إلى أسرته لإبلاغهم بما حل به تاركاً إياه يغرق في دمائه.

عندما وصلت أسرته إلى مكان الحادثة لم تجده ولا دراجته النارية وكأن الأرض قد ابتلعته، حاولوا تفتيش المكان وسؤال الأشخاص الذين وجدونهم هناك، لكن دون أن يحصلوا على إجابة من أحد، وحدها الدماء بقت مراقة على الخط الفرعي بالوادي كشاهدة على هول الجريمة وبشاعتها.

حاولت أسرته توسيع نطاق البحث إلى المراكز الصحية والمستشفيات في المخا وموزع وحتى الحديدة، وكانت النتيجة واحدة وهي عدم توافر أي معلومات عنه.

وكل ما كانت تأتيهم هي معلومات متضاربة عدا واحدة فقط أكدت أنه لا يزال على قيد الحياة ومختطفاً لدى مليشيات الحوثي.

وذات مرة تلقى والده اتصالاً من أحد معارفه يؤكد أن ابنه مسجون في السجن المركزي في صنعاء، ويتعرض للتعذيب، 
وهو شبه مجنون وفاقد عقله، كما أنه مصاب بجروح بليغة.

سافر شقيقه إلى صنعاء وظل هناك متنقلاً من مشرف إلى آخر عسى أن يحصل من يدله على شقيقه أو يوصله إليه، لكن كل تلك الجهود باءت بالفشل، وهو أمر ضاعف من معاناة أسرته التي أرادت أن يعود إليها.

د. عبدالودود مقشر- دور ثوار الساحل التهامي في 26 سبتمبر : يوسف الشحاري

من هو رئيس العصابة الذي تبنى الحوثي قصف أرامكو بدلاً عنه؟

في الطريق إلى 21 سبتمبر.. الإقصاء والفساد والجبايات

الشرعية وإهلاك المواقف.. بيان عُقال الحارات الثلاثي في حضرة حكام الفندق الأربعة

إحاطة غريفيث خلت من "الحديدة" وهيمن عليها "قلق" هجمات أرامكو والوضع في الجنوب (تفاصيل)