طلاب اليمن في ماليزيا يبدأون اعتصاماً مفتوح للمطالبة بمستحقاتهم المالية

طلاب اليمن في ماليزيا يبدأون اعتصاماً مفتوح للمطالبة بمستحقاتهم المالية

المخا تهامة - الثلاثاء 10 مارس 2015 الساعة 09:12 ص

أعلن طلاب جامعة UTeMاعتصامهم المفتوح اليوم الاثنين في مقر الملحقية الثقافية في كوالالمبورـ في إطار مطالبتهم بحقوقهم وسط تجاهل رسمي من الداخل ووعود مجحفة من موظفي الملحقية الثقافية على رأسهم الملحق الثقافي رشدي الكوشاب والملحق المالي المساعد مهدي صلاح. وكانت اللجنة المنظمة للاعتصام قامت في وقت سابق بإنزال بيان وضحت فيه مطالب الطلاب المعتصمين. فيما كانت اللجنة الأخيرة المكلفة بحل مشاكل الطلاب في ماليزيا قد حصرت كل المديونية التي على الطلاب لكن التسويف والإهمال لدى الداخل والملحقية على حد سواء أدى الى تشويه سمعة الطلاب اليمنيين في الجامعة وتوقيفهم من التسجيل للفصل الدراسي الجديد وعدم قدرة البعض لاستكمال إجراءات التخرج. وبخصوص العائد من الرسوم الدراسية أفاد الطلاب إنه كون جامعة UTeMمن الجامعات الحكومية المشهود لها بجودة التعليم وقلة مشاكل المديونيات التي تعاني منها الجامعات الخاصةـ فإنهم تفاجئوا UTeMكغيرها من الجامعات الحكومية بقرار وقف صرف المتبقي من الرسوم الدراسية من الداخل وعلى اثره تم ارسال ارساليات أقل ما يمكن وصفها بأنها فضيحة بحق الطلاب اليمنيين بشكل عام من قبل الملحقية الى الجامعات تطالب فيها بعدم ارجاع متبقي الرسوم للطلاب بالرغم انها مبالغ زهيدة لا تمثل شيئا أمام ارتفاع أسعار تجديد الفيزا والسكن وغيرها من التزامات الطالب في الغربة. وأوضحوا أن آخر المطالب كانت المطلب القديم الجديد الذي لا يلقى له حلا على كل الاصعدة سواءً تغيرت البعثات أو الحكومات وهو تأخير مستحقات الطلاب المالية (الربع) في كل مصرف وكذلك سداد الرسوم الجامعية في وقتها والتي تعرض الطالب لمشاكل وضغط يؤثر على تحصيله العلمي والهدف الذي ابتعث من أجله. وأكد الطلاب المعتصمين أنهم تحت رحمة البعوض المنتشر كثيرا في ماليزيا وقفتهم الصامدة ومواصلة الاعتصام مهما كلفهم ذلك من مشاق الى جانب تضرر مستواهم التعليمي نتيجة عن التغيب الذي قد يطول عن الدراسة الجارية حاليا في الجامعة الى حين تحل كل القضايا التي جاؤوا من أجلها.