رداد السلامي،نيوزيمن: كشفت وثيقة تم رفعها الى مدير الرقابة والتفتيش في الشركة اليمنية للطيران عن وجود فساد وتلاعب في فواتير الخدمات لمحطة صنعاء للفتر من يناير الى اكتوبر 2013 م وأفاد مراجع الإيرادات في الشركة في تقرير رفعه الى مدير الرقابة والتفتيش 10-11-2013 حصلت المنظمة اليمنية لمكافحة الفساد*حصاد) على نسخة منه أنه تم مراجعة الفواتير الخاصة بالطائرات الخاصة للفترة المذكورة حيث تم تدوير المحطات الآتية : _ فاتورة رقم 26320 تم تقديم خدمة forkliftفي أومر التشغيل وبعد ذلك تم الغائها من الفاتورة وذلك بسبب قيدها على اليمنية ولا يوجد أي إثبات على القيد في حساب اليمنية. _فاتور(26323) تم احتساب 15 ساعة forkliftوتم لتخفيض من الفاتورة 500$دولار وتم الافادة بأن التخفيض بموجب تعليمات المدير التجاري ، ولا توجد أي تعليمات خطية بالتخفيض. _فاتورة تشغيل رقم (26326) بتاريخ 18-9-2013 نوع الطائرة Erj-145وبحسب منشور السعر من التجارية أن السعر لهذه الطائرة 1315 $ دولار بينما تم عمل الفاتورة بمبلغ 956$دور وكذلك الفاتورة رقم (26327) أي ان الفارق الذي لم يحصل في الفاتورتين 718$دولار . - الفاتورة رقم (26311) تم قيدها على مدير المحطة بمبلغ 210دولار تخص (شاهر عبد الحق )ولم يتم قيدها وخصمها . - فاتورة رقم (26310) بتاريخ 19-5-2013م رفعت على السفارة الفرنسية ولا يوجد ما يثبت تحصيلها ،3300$دولار . - فاتورة رقم (26443) بتاريخ 19-5-2013م نوع الطائرة c17حيث MTOW265352كيلو حيث ، والرسوم عليها بحسب منشور التجارية مبلغ 7397$دولار تم احتساب السعر على الفاتورة مبلغ 4256 $دولار أي بفارق 3397$دولار . كشفت هذه الوثيقة جزء بسيطا من الاختلاس والفساد والنهب الذكي والمنظم وهي بالتالي ستقودنا الى مزيد من كشف خفايا لعبة الفساد المنظم وشبكاته التي وصلت الى حد سرقة ركاب الطائرات أنفسهم.!