الرمال تقطع الطريق الدولي في شبوة.. والسلطة تتجاهل

@ شبوة، نيوزيمن: متفرقات

2020-07-14 09:30:41

تشكل الكثبان الرملية الزاحفة عائقاً وخطراً أمام المركبات، على امتداد الطريق الساحلي، الرابط بين محافظات شبوة وحضرموت وأبين وعدن، حيث أدى تراكم الرمال إلى إغلاق الطريق بشكل كامل في منطقة النشيمة الواقعة بمديرية رضوم الساحلية بمحافظة شبوة.

وعلقت عشرات السيارات والناقلات في الطريق الدولي الرابط بين محافظتي شبوة وحضرموت نتيجة الكثبان الرملية المتحركة التي غطت الطريق بمنطقة النشمية بمديرية رضوم محافظة شبوة.

وقال مسافرون إن العشرات من السيارات الصغيرة والكبيرة عالقة في منطقة النشيمة بمديرية رضوم نتيجة انقطاع الخط بسبب الكثبان الرملية التي منعت عبور السيارات.

وأضاف المسافرون بأن العديد من السيارات التي حاولت عبور الطريق علقت وسط الرمال بسبب كثافتها.

وذكر إحدى سائقي الشاحنات المحملة بالمواد الغذائية، قال: "أنها ليست المرة الأولى التي تعترضني فيها العوائق بسبب الرمال"، مشيراً إلى أنه، والعديد من سائقي الشاحنات، يضطرون للوقوف ساعات طويلة الى أيام حتى تتم إزاحة الرمال من الطريق.

وقال أن الكثبان الرملية في طريق الساحل تسببت أيضاً في وقوع حوادث سير، جراء تراكمها بكثافة في وسط الطريق.

وأشار أهالي المنطقة أن غياب السلطة وفرق الصيانة في الطرق والجسور، جعل فاعلي الخير يتولون توفير "شيولات" بين الحين والآخر، تعمل على إزاحة الكثبان الرملية من الطريق، ولكن هذه الجهود قد لا تستمر طويلاً.

ولفت المسافرون وأهالي المنطقة أن سلطة شبوة مهملة ومتقاعسة ولا تقوم بمهامها، ولا تشعر بمعاناة المواطن البتة، فهناك نساء وأطفال تقطّعت بهم الكثبان الرملية ومنعتهم من العبور.