بريطانيا: يجب تقديم مرتكبي جريمة تعذيب وقتل عبدالله الأغبري للعدالة

@ عدن، نيوزيمن: السياسية

2020-09-15 10:30:50

علقت روزي دياز الناطقة باسم الحكومة البريطانية، في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، الاثنين، على جريمة تعذيب وقتل الشاب العشريني، عبدالله الأغبري، على أيدي خمسة أشخاص في محل لبيع الهواتف بالعاصمة اليمنية صنعاء، الواقعة تحت سيطرة مليشيا الحوثي.

وقالت دياز، في تغريدة على حسابها في "تويتر": "لا يمكنني حتّى أن أتصوّر المعاناة التي عاشها عبد الله الأغبري، رحمه الله.. تعذيب شنيع وقتل مروّع".

وأضافت المتحدثة باسم الحكومة البريطانية: "إن هذه الجريمة من بين الكثير من الجرائم التي تحدث في اليمن، ويجب تقديم مرتكبيها إلى العدالة".

وخلصت إلى القول: "لا يزال إنهاء الحرب في اليمن يمثل أولوية بالنسبة لنا لإحلال السلام الذي يستحقه اليمنيون".