إب.. الأمطار الغزيرة تهدد ممتلكات المواطنين ولا وجود لأي مظاهر في مواجهة مخاطرها

متفرقات - الأحد 01 أغسطس 2021 الساعة 12:31 م
إب، نيوزيمن، خاص:

حذر عدد من المواطنين في محافظة إب، التي تشهد غزارة مطرية دوناً عن بقية المحافظات، من مخاطر تحول هذه النعمة إلى كوارث وأضرار.

وأكدوا لنيوزيمن، أنه حتى اللحظة لا توجد أي مظاهر استعداد من قبل الجهات المختصة لعمل حلول ومواجهة أي كارثة قد تلحق أضراراً بممتلكاتهم.

أصحاب محلات كانوا قد شكوا من ارتفاع منسوب المياه في الشوارع ما أدى لدخولها الى محلاتهم وتعرضهم لخسائر كبيرة.

صاحب محل ملابس قال، الجهات الحكومية غائبة وكان لديها فرصة كبيرة خلال فترة الشتاء بصيانة بعض الشوارع والعبّارات ورفع المخلفات لكنها لم تفعل.

وأضاف، هم يتواجدون في أوقات جمع الضرائب والواجبات والزكاة ورسوم النظافة والدعم المجتمعي لإصلاح أرصفة بعض الشوارع وأحياناً يبتكرون أي باب من أجل نهب المواطن.

وتعتبر محافظة إب من المحافظات التي تتمتع بموسم غزير الأمطار ما يتطلب حل كثير من المشكلات من جذورها وقبل حلول الصيف.

تجدر الإشارة إلى أن إب تعاني من فساد مالي وإداري وسيطرة مطلقة من قبل المليشيا ناهيك عن الفوضى وانتشار المسلحين وارتفاع معدلات البطالة والجريمة، وتدهور في البنية التحتية كالشوارع والطرقات وخدمات الصرف الصحي.