قتلى وجرحى في اشتباكات عنيفة بين الجيش ومسلحين قبليين بمأرب

الجبهات - السبت 16 أكتوبر 2021 الساعة 09:56 م
مأرب، نيوزيمن، خاص:

سقط قتلى وجرحى، السبت، إثر اشتباكات مسلحة، اندلعت بين وحدات عسكرية تابعة للقوات الحكومية، ومسلحين قبليين بالقرب من منطقة الرويك شمالي محافظة مارب وذلك بعد يوم من مقتل اثنين من المسلحين.   

وقالت مصادر عسكرية لـ"نيوزيمن"، إن مسلحين قبليين من الدماشقة (عبيدة) يواصلون لليوم الثالث نصب قطاع مسلح في منطقة الثنية، على الخط الرابط بين مارب ومنطقة العقلة النفطية.

وأضافت إن المسلحين منعوا مرور ناقلات النفط الخام من حقول صافر إلى ميناء النشيمة، وذلك للمطالبة بإطلاق سراح أحد أقاربهم، مختطف في سجن لسلطات الإخوان بمحافظة شبوة.   

وأوضحت أن وحدات عسكرية حاولت التدخل اليوم (السبت) لإنهاء القطاع وفتح الطريق، وإثر ذلك اندلعت اشتباكات مسلحة بمختلف الأسلحة، نتج عنها سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف الطرفين، من دون تحديد عددهم.

وأشارت المصادر إلى احتراق 4 دوريات عسكرية تابعة للواء 14 خلال الاشتباكات، كما تمكن المسلحون القبليون من الاستيلاء على ثلاث دوريات أخرى.‏

في حين قالت مصادر قبلية لـ"نيوزيمن"، إن مسلحين قبليين هاجموا، مساء الست، نقطة عسكرية لقوات الشرعية، في منطقة المخيم بالقرب من الرويك. 

وأضافت، إن ثلاثة جنود قتلوا فيما جرح آخرون من أفراد النقطة العسكرية.