شبوة تقول كلمتها من "الوطأة": طفح الكيل من عبث الإخوان وتواطؤهم مع الحوثي

الجنوب - الثلاثاء 16 نوفمبر 2021 الساعة 07:56 م
عدن، نيوزيمن:

شهدت منطقة الوطأة بمديرة نصاب، الثلاثاء، لقاءً جماهيرياً موسعاً جمع كافة أبناء شبوة بمختلف الشرائح، استجابة لدعوة المرجعية القبلية الشيخ عوض بن الوزير عضو مجلس النواب ومستشار رئيس الجمهورية.

وعلق السياسي الجنوبي فهد الخليفي، على اللقاء، بالقول إن "شبوة ترعبهم عندما تتحرك"، مشيراً إلى أن هناك ثلاث نقاط سيبدأ أبناء شبوة العمل عليها وهي، مواجهة الحوثي وعبث الإخوان وإعادة بناء النخبة الشبوانية والمقاومة. 

وقال الخليفي في تغريدة له على تويتر، إن ‏شبوة عندما تتحرك ترعبهم ولو بالحد الأدنى، فالجميع يعلم قدر الجغرافيا وإرث التاريخ أن شبوة المفصل الأهم لكل مشروع سياسي.

وأضاف: مواجهة الحوثي وعبث السلطة وإعادة أبناء النخبة والمقاومة خيارات ثلاثة سيبدأ أبناء شبوة الأعداد لها. 

ودعا الخليفي التحالف العربي إلى التقاط رسالة شبوة بجدية بعيداً عن غطاء الشرعية.

بينما قال القيادي في الانتقالي الجنوبي أحمد عمر بن فريد، إن "كلمة ابن الوزير، اليوم في اللقاء التشاوري، رسالة واضحة مفادها أن الوضع هناك لم يعد يحتمل المزيد من عبث سلطة الإخوان وتعاونهم مع الحوثي عسكرياً". 

وأكد ابن فريد، إن على محافظ شبوة أن يعلم اليوم أنه قد اختار خدمة تيار الإصلاح على حساب شبوة كلها وهذا أمر مرفوض.


وفي السياق قال العميد الركن ثابت حسين صالح، على تويتر: "شبوة اليوم حددت بوضوح أن مهمتها الملحة والعاجلة في هذه المرحلة تكمن في توحيد الصفوف لتحرير المحافظة من الإخونج والحوثيين".