طحنون بن زايد في طهران لتعزيز استقرار المنطقة

العالم - الاثنين 06 ديسمبر 2021 الساعة 06:36 م
عدن، نيوزيمن:

استقبل الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، الاثنين، الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان، مستشار الأمن الوطني بالإمارات.

ووصل مستشار الأمن الوطني بالإمارات يوم (الاثنين)، طهران في أحدث محطات جولاته بالمنطقة، التي شملت تركيا وقطر والسعودية ومصر والأردن.

وتأتي الزيارة على ما يبدو لتعزيز قنوات التواصل الإقليمية في ظل التحديات المشتركة أملا في تخفيف التصعيد الإقليمي.

وفي وقت سابق الاثنين، عقد الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مباحثات مع الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني.

وقال المستشار الدبلوماسي لرئيس دولة الإمارات الدكتور أنور بن محمد قرقاش، في تغريدة له على "تويتر"، إن "زيارة مستشار الأمن الوطني إلى طهران استمرار لجهود بلادنا لتعزيز جسور التواصل والتعاون في المنطقة".

وأوضح أن الإمارات "تسعى إلى تعزيز الاستقرار والازدهار الإقليميين عبر تطوير علاقات إيجابية من خلال الحوار".

والتقطت طهران الرسائل الإماراتية، وقالت الوكالة الرسمية الإيرانية (إيرنا) في تقرير لها، إن "زيارة الشيخ طحنون ستأخذ طريق التهدئة بالمنطقة خطوة أخرى إلى الأمام".

المنطق نفسه تبناه شمخاني الذي أكد خلال لقاء مستشار الأمن الوطني بالإمارات أن "زيارة مستشار الأمن الوطني الإماراتي إلى طهران بداية لجولة جديدة من العلاقات بين البلدين".

وأضاف إنه "لا يمكن إرساء الاستقرار والأمن إلا من خلال الحوار والتعاون المستمر بين دول المنطقة".