البحرية الأميركية تصادر شحنة مواد إيرانية متفجرة في طريقها للحوثيين

السياسية - الأحد 23 يناير 2022 الساعة 06:10 م
عدن، نيوزيمن:

أعلنت البحرية الأميركية، الأحد، اعتراض سفينة كانت تحمل 40 طناً من السماد، الذي يمكن استخدامه لصناعة المتفجرات أثناء إبحارها من إيران على طريق استُخدم في الماضي لتهريب الأسلحة إلى الحوثيين في اليمن.

وأفادت البحرية أنها فتّشت السفينة، التي كان قد تم توقيفها العام الماضي أثناء نقلها آلاف قطع السلاح إلى اليمن، بعد اعتراضها في المياه الدولية في خليج عمان يوم الثلاثاء الماضي.

وأفاد الأسطول الخامس الأميركي، ومقرّه البحرين، أن مدمّرة صواريخ موجّهة أميركية وسفينة دورية "اعترضتا سفينة لا ترفع علم أي دولة وتمر عبر إيران.. على الطريق المستخدم في السابق لنقل الأسلحة إلى الحوثيين في اليمن".

وأضافت أن "القوات الأميركية اكتشفت 40 طناً من أسمدة اليوريا، وهو مركّب كيمياوي للاستخدامات الزراعية يُعرف بإمكانية استخدامه في تحضير المتفجرات".

وأفادت البحرية الأميركية بأن "سفينة الصيد التي لا ترفع علم دولة" نفسها كان قد تم اعتراضها في فبراير الماضي أثناء نقلها آلاف البنادق الهجومية من طراز "أيه. كي. 47" وقاذفات "آر. بي. جي" وغير ذلك من الأسلحة.