قيادي إخواني يدلي بشهادة حول أحداث شبوة

الجنوب - الخميس 11 أغسطس 2022 الساعة 10:47 ص
عتق، نيوزيمن:

أدلى وكيل وزارة المغتربين بالحكومة الشرعية والقيادي في حزب التجمع اليمني للإصلاح أحمد حسن دوشل بشهادته حول الأوضاع والأحداث الأخيرة في مدينة عتق عاصمة المحافظة.

وقال دوشل في منشور على صفحته بموقع "فيسبوك" أرفق خلاله صوراً للجولة التفقدية لمحافظ شبوة إلى بعض المرافق والمواقع في مدينة عتق بعد إخماد التمرد الإخواني: "شهادة لله والتاريخ أن المحافظ ابن الوزير قد أعطى الفرصة الكافية لتجنب ما حدث، ولكن لا حياة لمن تنادي". 

وأردف قائلاً: "شبوة بخير اليوم، كنت بجانب أخي الشيخ عوض محمد الوزير محافظ شبوة من أجل شبوة وأمنها واستقرارها مثلما كنت بالأمس إلى جانب الأخ محمد صالح بن عديو المحافظ السابق أثناء أحداث أغسطس 2019".

وأضاف، "نحن في شبوة أبناء الدولة، ومع النظام والقانون ومع السلطة المحلية أيا من كان على رأسها، وما حصل في مدينة عتق عاصمة المحافظه شيء مؤسف".

وتابع، "لكنني على يقين أن شبوة برجالها الأوفياء قادرة دائما على تجاوز الصعاب، وهي بخير، ولا عزاء لدعاة الفتنة، خاصة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، فالقادم أفضل بإذن الله".

واختتم منشوره بالقول: "ندعو الله بالتوفيق لأخي الشيخ عوض بن محمد الوزير محافظ شبوة والإخوة في السلطة المحلية والقيادات الأمنية والعسكرية لما فيه خير ومصلحة المحافظة أرضا وإنسانا".