حجر أساس وهمية بـ3 مليارات.. سطو حوثي علني على مبنى مستشفى قديم بصنعاء

السياسية - الثلاثاء 04 أكتوبر 2022 الساعة 09:33 م
صنعاء، نيوزيمن، خاص:

بمبلغ 3 مليارات و500 ألف ريال، زعمت ذراع إيران وضعها حجر الأساس لما قالت إنه مشروع مستشفى تخصصي لأمراض الكلى، بتمويل وتنفيذ من هيئة الزكاة -التي استحدثتها المليشيا ضمن هيئات فئوية موازية لمؤسسات الدولة.

وكشفت مصادر عاملة في القطاع الصحي بصنعاء لـ(نيوزيمن) أن ذراع إيران وضعت حجر الأساس لمبنى المستشفى الإيراني السابق، الواقع بشارع الستين بصنعاء والمملوك لوزارة الأوقاف، فيما يعد تضليلا متعمدا للرأي العام، وسطوا علنيا على مبنى حكومي مكون من 5 طوابق، ومعدات وأجهزة طبية لمستشفى خاص أغلق عام 2009.

 وزعمت مليشيا الحوثي -الذراع الإيرانية في اليمن- قيام القيادي في صفوفها ورئيس ما يسمى المجلس السياسي الأعلى، مهدي المشاط، بوضع حجر الأساس للمشروع الوهمي الذي أسمي (مستشفى النبي الأكرم التخصصي) يوم الأحد 2 أكتوبر الجاري.

وتساءل عاملون في القطاع الصحي، ما إذا كانت الكلفة المالية المعلنة للمشروع الوهمي، قيمة عمليات الترميم أو قيمة الأجهزة والمعدات الطبية؟ في إشارة إلى ما اعتبروها عمليات غسيل أموال لنهب إيرادات هيئة الزكاة وتنميتها في مشاريع استثمارية خاصة لصالح نافذي الجماعة، معتبرين حجر الأساس في الإعلان التضليلي هي الأغلى في العالم.

 وزعمت ذراع إيران أن المستشفى الاستثماري المزعوم سيقدم "الخدمات الصحية والطبية للفقراء والمساكين الذين يعانون من أمراض الكلى والفشل الكلوي والمسالك البولية". ووصفته بالأفضل من حيث الفكرة والخدمة الإنسانية، وقالت إن أهميته تأتي من حيث تزامنه مع مناسبة دينية عظيمة هي ذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبها أفضل الصلاة وأزكى التسليم.

ويشار إلى أن صندوق رعاية وتأهيل المعاقين كان اتفق مطلع العام 2016 مع القائم بأعمال السفارة الإيرانية حينها على تسليم المستشفى الإيراني بصنعاء التابع للهلال الأحمر الإيراني لصندوق رعاية المعاقين، وإعادة تشغيله لصالح الأشخاص ذوي الإعاقة، قبل أن تسطو مليشيا الحوثي على مبنى المستشفى ومعداته.