اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

اليمن يحتج رسمياً على دعم حزب الله للانقلاب الحوثي ويلوح برفع شكاوى للجامعة العربية ومجلس الأمن

الرئيسية السياسية الأربعاء 11 يوليو 2018 - الساعة (6:08) مساءً

بيروت، نيوزيمن:

قدمت الحكومة اليمنية، اليوم الأربعاء، احتجاجاً رسمياً إلى السلطات اللبنانية علی استمرار دعم حزب الله لميليشيات الانقلاب الحوثية في اليمن.

جاء ذلك في رسالة بعثها وزير الخارجية خالد اليماني، لنظيره اللبناني جبران باسيل، وسلمها سفير اليمن لدى بيروت عبدالله الدعيس لمديرة المراسيم في الخارجية اللبنانية رحاب أبو زين.

وأعرب اليماني، في الرسالة، عن احتجاج وإدانة الحكومة اليمنية لتصريحات وممارسات حزب الله الداعمة لميليشيا الانقلاب في اليمن.. مطالبا الحكومة اللبنانية اتخاذ ما تراه مناسباً لإيقاف هذا السلوك العدواني تماشياً مع سياسة النأي بالنفس، التي تحترمها وتنادي بها كل القوى اللبنانية المحبة للخير والسلام، وبما يصون ويحفظ المصالح المشتركة للبلدين.

وقال، "إننا في الجمهورية اليمنية نحتفظ بحقنا في عرض المسألة على مجلس جامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي ومجلس الأمن الدولي والتي تنادي وتدعو جميعها إلى احترام سيادة الدول وعدم التدخل في شؤونها الداخلية أو الإضرار بمصالحها وحقوقها المشروعة وفقاً لقواعد القانون الدولي".

وأعرب وزير الخارجية عن أسفه لخروج حزب الله عن هذا النهج واساءته للعلاقات المتينة بين البلدين الشقيقين من خلال مشاركته في التدريب والتخطيط والتحريض والدعم لميليشيا الحوثي التي انقلبت على السلطة الشرعية في 21 سبتمبر 2014م، واستولت على مؤسسات الدولة واجتاحت المحافظات وفرضت سيطرتها بقوة السلاح تنفيذاً لمشروع توسعي إيراني.

واستطرد، في رسالة الاحتجاج قائلا، "لقد ظهر دعم حزب الله لميلشيا الحوثي جلياً في الكلمة المتلفزة التي ألقاها أمين عام حزب الله حسن نصر الله في 29 يونيو الماضي والتي حرض خلالها على قتال القوات الحكومية اليمنية وعبر فيها عن طموحه ومسلحي حزبه للقتال في اليمن لصالح الميليشيا ومساندتها ضد السلطة الشرعية المعترف بها دولياً، في تدخل سافر في شؤون اليمن الداخلية بما من شأنه الإضرار الكبير والفادح بمصلحة اليمن العليا وأمنه القومي وتأجيج نيران الحرب التي سيؤدي استمرارها إلى زعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة في سلوك عدواني غير مبرر".

وكان المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف لدعم الشرعية في اليمن العقيد ركن تركي المالكي، أعلن قبل يومين عن امتلاك قوات التحالف أدلة تثبت وجود خبراء عسكريين أجانب يقومون بتدريب عناصر المليشيا الحوثية المدعومة من إيران عسكرياً، وتزويدها بمنظومة اتصالات متكاملة.

وكشف العقيد المالكي، عن تورط تنظيم حزب الله الإرهابي في هذا الأمر، وإسهامه في تشغيل مواقع مختلفة للقيادة والسيطرة بمحافظة صعدة.

وقال، "دمرت مقاتلات التحالف منظومة متكاملة ومتطورة للقيادة والسيطرة والاتصالات العسكرية كانت تستخدمها ميليشيات الحوثي، بمساعدة خبراء تابعين لحزب الله الإرهابي في لبنان".

وسبق وأعلن التحالف العربي عن مصرع خبراء عسكريين تابعين لحزب الله في عدد من جبهات القتال في اليمن.

انفوجرافيك.. الهلال الإماراتي يتكفل بالزي المدرسي لطلاب مدارس المناطق المحررة

انفوجرافيك.. اللواء 22 ميكا شعارات "الدوحة" في قلب تعز

انفوجرافيك.. بدء عملية عسكرية واسعة لتحرير الحديدة من محاورة عدة

انفوجرافيك.. أزمة مشتقات نفطية خانقة بأدوات حوثية

انفوجرافيك.. حمى الضنك تفتك بتعز