عبدالله فرحانعبدالله فرحان

أكرم الشوافي.. راصد انتهاكات تعز وأبعاد التكريم الأممي

مقالات

2019-11-29 10:31:48

منذ ثلاثة أعوام ماضية برز الناشط الحقوقي أكرم الشوافي نجما لامعا وسط سماء تعز يوقد في فضاء المدينة وريفها وهج النضال دفاعا عن حقوق تتعرض للانتهاك وطفولة تغتصب حتى تحول اسم ونشاط الشوافي إلى موضوع جدل ومعارك محتدمة في أوساط تعز بين داعم ومرحب ومستغيث بنشاطه من جهة ومعادٍ ومتهم لنشاطاته بالشيطنة والخيانة من جهة أخرى..!!

أكرم الشوافي - رئيس منظمة "رصد"- كرس جهوده منذ وقت مبكر خلال فترة الحرب لرصد وتوثيق الانتهاكات بمجملها متصدرا للدفاع عن الحقوق وحماية الحريات..

جعل مؤخرا قضايا الانتهاكات الجنسية ضد الاطفال معركته المصيرية متحديا كافة صنوف واشكال التهديدات التي يتلقاها من حين إلى آخر نظرا لحساسية الملف وانتماء مرتكبي جناياته حتى وصلت التهديد إلى التوعد بالتصفية الجسدية مما اضطره إلى مغادرة تعز نحو العاصمة عدن ليستمر عمله الحقوقي رصدا وتوثيقا للانتهاكات في اوساط تعز بطريقة غير مباشرة لم تقلل من نجاحات الرصد والتوثيق امام حملة اعلامية ضخمة وهائلة معادية تكرس جل اهتماماتها تشكيكا لمهنية "رصد" التي يترأسها وتكذيبا لمصداقية توثيقاتها حتى كاد الابيض ان يتحول إلى اسود داكن امام اعلام التضليل..!!

وفي اطار فعالية رسمية اقيمت في العاصمة عدن بمناسبة اليوم العالمي للطفولة اقامتها وزارة حقوق الانسان اليمنية بالشراكة مع الامم المتحدة ممثلة بمنظمتها الحقوقية "اليونيسيف" نال الناشط اكرم الشوافي ومنظمته "رصد" درع التكريم تقديرا لجهوده في الدفاع عن حقوق الاطفال في اليمن وحمايتهم من الانتهاكات.

ويأتي ذلك التكريم الاممي اليمني كحكم فاصل لصالح الشوافي في جدلية مصداقية توثيق قضايا الاغتصاب والتحرش الجنسي المرتكبة ضد الاطفال في تعز الموثقة من قبل الشوافي والمشكك فيها من قبل الاعلام المحلي الحزبي والرسمي..!!

فالف مبارك اخي اكرم انتصاراتك ونجوميتك الاممية، فدمت دفاعا عن الحقوق وحماية للحريات..

شكرا صديق النضال اكرم الشوافي، فلقد انتصرت وثمن المجتمع المحلي والدولي انتصاراتك.

* من صفحة الكاتب على الفيسبوك

-->