مهمشون في تعز يطالبون بتعويض عن هدم منازلهم في جبل حبشي

مهمشون في تعز يطالبون بتعويض عن هدم منازلهم في جبل حبشي

السياسية - منذ 2630 يوم و 3 ساعة و 7 دقيقة

شارك المئات من أبناء الفئة المهمشة من مديريتي المعافر وجبل حبشي في مسيرة حاشدة جابت شوراع تعز وصولاً الى مبنى المحافظة وذلك احتجاجاً على هدم مساكنهم من قبل نافذين .. آ وطالب المحتجون قيادة المحافظة حمايتهم من الإعتداءات المتكررة التي يتعرضون لها والمتمثلة بهدم منازلهم وتهجيرهم ونهب ممتلكاتهم . وكانت فتاة قبلية فرت مع شاب من فئة "المهمشين" إلى منزل أحد المشائخ في محافظة تعز طالبين منه تزويجهما وحمايتهما، لكن الزواج فشل بعد أن تدخل رجال القبائل لإستعادة ابنتهم بالقوة وتزويجها بآخر. وقال مصدر محلي لـ"إرم" إن "مهمشا أحب فتاة القبائل في قرية بني بكاري في مديرية جبل حبشي التابعة لمحافظة تعز وهربا معا، ولاذا بأحد المشائخ لتزويجهما". وأضاف أن "مسلحين من رجال القبائل قاموا بهدم عدد من منازل المهمشين في مديرية جبل حبشي بسبب الحادثة وأن ذلك دفع العشرات من المهمشين للاعتصام أمام مبنى محافظة تعز مطالبين بمحاسبة من قاموا بهدم منازلهم والاعتداء عليهم". ويطلق مصطلح "المهمشين" على فئة تسمى أيضا الأخدام وهم مواطنون يمنيون يتميزون عن أغلبية سكان البلاد بملامحهم الأفريقية و بشرتهم السمراء، و يشتكون من التمييز و غياب الحقوق و يعيشون أوضاعا صعبة وعزلة عن باقي المجتمع اليمني ويعمل معظمهم في مهن دونية كتنظيف الشوارع و غسل السيارات.