إب.. خطأ طبي فادح يقتل مهمشة بعد ولادتها والشكوى توضح كيف تمت الكارثة

متفرقات - الأحد 08 أغسطس 2021 الساعة 04:15 م
إب، نيوزيمن:

أفادت مصادر طبية بأن خطأً طبياً فادحاً أودى بحياة إحدى المواطنات المهمشات بعد خروجها من مستشفى الأمومة والطفولة ب24 ساعة.

وذكرت المصادر أن الضحية وبعد إسعافها من قبل زوج أخيها إلى مستشفى الأمومة والطفولة في النقطة الرابعة في محافظة إب تم إبلاغهم بأن المجني عليها تحتاج من 4 إلى 5 ساعات حتى تضع مولودها إلا أنهم وبحسب الشكوى المقدمة تفاجأوا بالولادة بعد نصف ساعة.

أكدت المصادر استنادا للشكوى المقدمة من أسرة الضحية أن إدارة المستشفى رفضت إخراجها إلا بعد الخياطة وتم توقيعهم على ذلك.

الضحية بشرى علي صالح صماء وبكماء تعرضت لانتكاسة بعد مرور 24 ساعة على ولادتها حيث ساءت حالتها ليتم اسعافها إلى مستشفى الأمين الذي أفاد بأنها تعرضت لخطأ طبي مميت حيث تم خياطة مجرى البول، الأمر الذي أدى إلى انهيار الشريان وتعرضها لفشل كلوي وانفجار الرحم.

تجدر الإشارة إلى تزايد حالات الأخطاء الطبية بمعدلات غير مسبوقة في ظل سيطرة ذراع إيران على محافظة إب مطلع العام 2015، ويعزو البعض هذه الأخطاء إلى وجود كادر طبي غير مؤهل تأهيلا كافيا لمواجهة العمليات الجراحية، وهناك قضايا لا تزال معلقة لدى القضاء من هذا النوع منذ سنوات.