مواجهات عنيفة وتعزيزات حوثية بمدينة الحديدة.. ومصرع قائد مربع "الصالح"

@ الحديدة/المخا، نيوزيمن، خاص: الحديدة

2019-11-18 23:28:21

أكدت القوات المشتركة في الساحل الغربي، مساء الاثنين 18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019، توجه المليشيات الحوثية إلى تفجير مواجهات عسكرية بمدينة الحديدة، عطفاً على تعزيزات عسكرية كبيرة، في وقت صعدت المليشيات صاروخياً ومدفعياً، ووسعت الاستهدافات في جبهات ومناطق الحديدة، تزامناً مع رصد تحركات مجاميع مسلحة وعمليات نقل لأسلحة وعتاد.

مواجهات ليلية متجددة

في آخر المستجدات، وفقاً لمراسل نيوزيمن، تفجرت مواجهات عنيفة بمدينة التحيتا قبل منتصف الليل باستخدام مختلف الأسلحة.

وتتصدى القوات المشتركة لمحاولة تسلل لمليشيات الحوثي، ذراع إيران في اليمن، من الجهتين الجنوبية والشرقية، وتساقطت القذائف على الأحياء السكنية بالمدينة.

تفاصيل جديدة.. ذراع إيران في اليمن أقرت بممارسة القرصنة واختطاف ثلاث سفن

 

وهذا هو الهجوم الثالث خلال أقل من 48 ساعة، وأحبطت القوات نهار ومساء الأحد هجومين للمليشيات على مركز مديرية التحيتا.

تعزيزات وتحذير

حذر مصدر عسكري أن المليشيات الحوثية تدفع وتستقدم مزيدا من التعزيزات العسكرية، مؤكدا أن "القوات المشتركة لن تتهاون".

وقال مصدر بالإعلام العسكري للقوات المشتركة، في وقت متأخر مساء الاثنين، إن "وحدة الاستطلاع ترصد تعزيزات لأفراد وعربات للمليشيات الحوثية في شارع جيزان بمدينة الحديدة".

> نقل أسلحة وتخزين عتاد في منشآت بمدينة الحديدة وتشديدات أمنية في باجل

مضيفا إن "تعزيزات المليشيا تؤكد استعدادها لتفجير مواجهات عسكرية في مدينة الحديدة، والقوات المشتركة لن تتهاون وسترد بحزم على أي خروقات".

وتنقل المليشيات عتاداً وأسلحة وحمولات أخرى مجهولة النوعية إلى مواقع ومقار عدة داخل مدينة الحديدة.

مصرع قيادي حوثي

ولقي قائد مليشيا الحوثي لمربع الصالح في مدينة الحديدة مصرعه في المستشفى، الأحد، متأثراً بجراحه.

وقال لنيوزيمن، العقيد وضاح الدبيش، المتحدث باسم القوات المشتركة، إن القيادي أبو محمد الشطبي المنحدر من ريمة، أصيب قبل أيام في هجوم فاشل على منطقة الفازة بالتحيتا الساحلية جنوب الحديدة انتهى بمصرع ستة من عناصره.

موضحا أن الشطبي تم تكليفه عقب تثبيت نقاط المراقبة بشن هجوم على مواقع القوات المشتركة في منطقة الفازة، حيث أصيب أثناء الهجوم بجروح بليغة ليلقى حتفه يوم الأحد في المستشفى.

تصعيد نحو التفجير

وكشفت مصادر استخباراتية ومطلعة لنيوزيمن، الخميس، عن مخطط قيد الإنجاز لمليشيات الذراع الإيرانية يهدف إلى تفجير شامل للأوضاع في الساحل الغربي وجنوب الحديدة ضمن عملية واسعة "نصر من الله" باستخدام مكثف للطيران المسير.

وشهد الاثنين زيادة في القصف الهستيري والاستهداف بالأسلحة الثقيلة للقرى والتجمعات السكنية ومواقع القوات في كل من الجبلية بالتحيتا والجاح ببيت الفقيه جنوبي الحديدة، في تزامن مع تكثيف للاستهداف العشوائي بالأسلحة القناصة من قبل المليشيات الحوثية.

في السياق، ذكر نيوزيمن، مساء الاثنين، أن المليشيات نقلت إلى داخل مقر ومبنى جامعة العلوم الشرعية (جامعة مرعي)، التي تعتبر موقعاً رئيساً للتخزين ومركزاً لتجمع المسلحين، حمولات مغطاة بطرابيل على متن سيارات.

وأكدت مصادر راصدة لنيوزيمن قيام الميليشيات بقطع الخط الواقع شرق كلية مرعي وفتح البوابة الشرقية للجامعة وإدخال سيارات مطربلة إلى داخلها وإفراغ حمولاتها في مستودعات وبدرومات كبيرة.

> مليشيات الحوثي تختطف سفينتين قبالة كمران بالبحر الأحمر (تصريح)

وجاء هذا في سياق متصل مع رفع مليشيات الحوثي، وتيرة التصعيد العسكري في كافة جبهات ومناطق الحديدة الجنوبية، بما فيها تحريك مجاميع وتعزيزات.

وصعدت المليشيا مساء الاثنين القصف الصاروخي والمدفعي في الأطراف الجنوبية لمدينة الحديدة، على صلة بعمليات تصعيد في مديريتي التحيتا وحيس ومنطقة الجاح ببيت الفقيه.

وفي وقت سابق، يوم الاثنين، ذكر نيوزيمن أن عمليات رصد تابعت تحركات واستقدامات حوثية في أطراف مديرية حيس، تزامنا مع عمليات قصف واستهداف لمواقع القوات المشتركة بالمدفعية والأسلحة الرشاشة صوب مواقع القوات المشتركة.

> مصادر استخباراتية تكشف مخططاً حوثياً لتفجير شامل في الساحل الغربي

على صلة طاول قصف عنيف بالمدفعية والأسلحة الثقيلة، الاثنين، قرى وتجمعات آهلة بالمدنيين في منطقة الجاح التابعة لمديرية بيت الفقيه واستهدفت أسلحة القناصة المنازل والمزارع.

تزامنا، شنت المليشيات عمليات قصف واستهداف عشوائي على منازل المواطنين في مناطق متفرقة من الجبلية التابعة لمديرية التحيتا الساحلية.

وأحبطت القوات المشتركة، نهار ومساء الأحد، هجومين جديدين للمليشيات الحوثية على مركز مديرية التحيتا في جنوب محافظة الحديدة، وكبدت المجاميع المهاجمة خسائر فادحة في الأرواح.