غروندبرغ يعلن فشل مفاوضات عمّان ببيان فضفاض

السياسية - الأحد 29 مايو 2022 الساعة 08:48 ص
عدن، نيوزيمن:

أعلنت الأمم المتحدة، السبت، أن "اقتراحا وضع على طاولة النقاش" بين الحكومة اليمنية ومليشيا الحوثي، يقضي بإعادة فتح الطرق بشكل تدريجي في تعز ومحافظات أخرى، رغم وجود اتفاق معلن يلزم الحوثيين بوضوح بفتح الطرق مع بدء سريان الهدنة الإنسانية التي شارفت على الانتهاء.

جاء ذلك في بيان صادر عن مكتب مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن هانس غروندبرغ..

وقال البيان، إن غروندبرغ " اختتم جولة أولية من النقاشات بين الطرفين (الحكومة والحوثيين) في العاصمة الأردنية عمّان، لفتح طرق رئيسية في تعز ومحافظات أخرى (لم يحددها)، وذلك بموجب اتفاق الهدنة الذي أُبرم بوساطة أممية".

وأضاف أن "اقتراحا وضع (لم يذكر الجهة المقترحة) لإعادة فتح الطرق بشكل تدريجي تضمن آلية للتنفيذ وضمانات لسلامة المسافرين المدنيين، بناءً على النقاشات التي استمرت 3 أيام والخيارات التي طرحت من قبل الطرفين".

ونقل البيان عن غروندبرغ قوله، "إنه لأمر واعد مبادرة الطرفين باللقاء وجهاً لوجه لمناقشة مسألة فتح الطرق للمرة الأولى منذ سنوات".

ودعا المسؤول الأممي "الطرفين الآن إلى اختتام مداولاتهم الداخلية بشكل عاجل وتحقيق نتائج إيجابية يلمسها الشعب اليمني".

وأردف أن "أهمية رفع القيود عن حرية حركة الناس والبضائع لا تقتصر على الأثر الإيجابي المتمثل برفع وطأة المعاناة عن اليمنيين وإنعاش اقتصادهم، بل سوف يساعد في تعزيز الثقة بالعملية السياسية أيضاً".