الخلية الإنسانية تفتتح مخيم الوعرة للنازحين بالخوخة

المخا تهامة - الثلاثاء 16 نوفمبر 2021 الساعة 08:11 م
الخوخة، نيوزيمن، خاص:

افتتح، يوم الثلاثاء، مخيم الوعرة للنازحين في مديرية الخوخة، لاستيعاب الفارين من بطش مليشيات الحوثي بالمناطق التي أعادت القوات المشتركة الانتشار فيها. 

وقال عاملون في الخلية الإنسانية التابعة للمقاومة الوطنية المشتركة، إن مخيم الوعرة استقبل حتى الآن نحو 120 أسرة نازحة.

وأضافوا إن جهود الخلية الإنسانية مستمرة في  تجهيز المخيم، لاستقبال الأسر المهجرة، وتقديم متطلباتها، بدءاً من الإيواء والتجهيزات المرافقة مرورا بالوجبات الغذائية، والاحتياجات الطبية.

ويعتبر افتتاح المخيم أسرع تحرك يهدف لضمان حصول الأسر التي واجهت ظروفا صعبة خلال الثلاثة الأيام الماضية، على أماكن إقامة مؤقتة.

وتصعبت ظروف آلاف أسرة النازحة التي تركت خلفها كافة ممتلكاتها لتنجو بنفسها أيام؛ الخميس، الجمعة والسبت، بعدما وجدت نفسها في العراء في هذه الأيام الشتوية شديدة البرودة.

وكان نائب مدير الوحدة التنفيذية للنازحين في الحديدة قال في تصريحات سابقة إن الأسر النازحة واجهت ظروفا غير مسبوقة، بعدما لجأت إلى ظلال الأشجار وأرصفة شوارع الخوخة، للمكوث فيها في صورة مأساة رهيبة وبشكل غير إنساني.

وقال جمال المشرعي، إن تلك الظروف تزامنت مع تباطؤ المنظمات الإنسانية العاملة في الساحل الغربي لليمن في التحرك مع موجات النزوح الكبيرة.

واتهم المشرعي المنظمات الإنسانية بعدم الاستجابة السريعة مع موجات النزوح رغم الظروف المناخية القاسية.

وقدمت الخلية الإنسانية أنموذجاً في التعامل المبكر مع أزمة النزوح عبر إمداد الأسر النازحة بمستلزمات الإيواء ووجبات غذائية، تنفيذا لتوجيهات قائد المقاومة الوطنية.

وشهد مطلع الأسبوع الحالي، موجات نزوح غير مسبوقة من مديريتي التحيتا والدريهمي والجاح والطور وهي مناطق تقع جنوب مدينة الحديدة ومشمولة باتفاق ستوكهولم.